البرتغال تطلب المساعدة من أوروبا لمكافحة الحرائق !

يحاول أكثر من ثلاثة آلاف رجل إطفاء اليوم الأحد 13 أوت 2017، إخماد حرائق غابات اندلعت عبر البرتغال بعد أن طلبت لشبونة من أوروبا المساعدة في مكافحة الحرائق التي تهدد بالانتشار مع استمرار الطقس الحار خلال الأيام المقبلة.
وأجج الطقس الحار والجاف بشكل غير معتاد أسوأ حرائق تعيشها الذاكرة في البرتغال في بداية هذا الصيف مما أودى بحياة 64 شخصا.
واستمرت الحرائق في الاشتعال في الأسابيع الأخيرة مع كل موجة حر جديدة تصل البلاد. 
وقالت وزيرة الداخلية البرتغالية كونستانسيا أوربانو دي سوزا إن بلادها أرسلت طلب المساعدة من أوروبا في ساعة متأخرة من مساء السبت بسبب مخاوف من أن يؤدي ارتفاع درجات الحرارة والرياح العاتية خلال الأيام المقبلة إلى زيادة عدد الحرائق . 
ونقلت وكالة لوسا البرتغالية للأنباء عن الوزيرة قولها إن بلادها قدمت طلب المساعدة "من باب الحيطة" بسبب التنبؤات الجوية للأيام المقبلة .
وتضمن الطلب إرسال طائرات لمكافحة الحرائق ورجال إطفاء وهو جزء من آلية أوروبية للتعاون في مكافحة الحرائق. 
وتقول أجهزة الطوارئ إن 268 حريقا اندلعت يوم السبت فيما يعد أكبر عدد من الحرائق خلال يوم واحد هذه السنة مع محاولة 6500 رجل إطفاء إخمادها. 
وهناك مخاوف من تجدد اشتعال هذه الحرائق في وقت لاحق اليوم الأحد بسبب اشتداد الرياح وارتفاع درجات الحرارة في فترة بعد الظهر.

مواضيع ذات صلة