حادثة الطعن بنابل : أحد السائحتين تغادر المستشفى والثانية حالتها مستقرة !

أفاد مصدر طبي لموزاييك أن السائحة الألمانية الأمّ قد غادرت المستشفى الجهوي الطاهر المعموري بنابل بعد استيفاء العلاج اللازم والاطمئنان على وضعها الصحي، بعد تعرضّها وابنتها للاعتداء من طرف شخص يعاني من اضطرابات نفسيّة في سوق 'البلغة' بنابل.
وما تزال ابنتها التي تعرضت لإصابة عميقة في المستشفى، وأكد ذات المصدر أن حالة هذه الأخيرة في استقرار وبصدد التحسن ويذكر أن وزيرة الصحة سميرة مرعي قد عادت البارحة السائحتين واطلعت على ظروف إقامتهما حرصا على تلقيهم الرعاية الصحية اللازمة.

مواضيع ذات صلة