تفاصيل جديدة عن المتورّطين في حرق الملازم أول مجدي الحجلاوي !

أعلن عبد القادر فرحات رئيس الإدارة الفرعية للقضايا الإجرامية بالقرجاني القبض على 4 أشخاص اتهموا بالتورط بصفة مباشرة وغير مباشرة في حادثة حرق واستشهاد الملازم اول مجدي الحجلاوي خلال أحداث بئر الحفي من ولاية سيدي بوزيد.
وكشف عبد القادر فرحات حسب ما نقلته اذاعة " موزاييك" اليوم الاثنين 26 جوان 2017، أن أعمار الموقوف҆ تتراوح بين 19 و 29 سنة وأن  المورط الرئيسي في العملية أصغرهم سنا، مشيرا إلى أنهم اعترفوا بما نسب إليهم خلال التحقيق وأن أقوالهم كانت متطابقة ومتجانسة إضافة إلى ما أدلى به شهود عيان حول الحادثة.
وحول تفاصيل الحادثة وكيفية الإطاحة بهم، قال عبد القادر فرحات أن أحدهم قام برشق السيارة الأمنية بالزجاجات الحارقة فيما استغل الطرف الثاني الفرصة لقضاء حاجته بالقرب من موقع الحادثة.
وأشار إلى أن عملية تحليل الفضلات البشرية مكنت من التعرف على الطرف المشارك في العملية.
هذا وققامت مجموعة من المحتجين، في الليلة الفاصلة بين الخميس 22 والجمعة 23 جوان 2017، بحرق سيارة شرطة بالزجاجات الحارقة ببلدة بئر الحفي وداخلها الملازم أول منجي الحجلاوي. وتم نقل المصاب الى مستشفى الإصابات والحروق البليغة ببن عروس أين وافته المنية عشية السبت 24 جوان 2017.
وشيّعت وزارة الدّاخليّة صباح أمس الأحد 25 جوان 2017 بمنطقة قطرانة الجنوبيّة من ولاية سيدي بوزيد جثمان شهيد المؤسّسة الأمنيّة الملازم أوّل "مجدي الحجلاوي" بحضور وزير الداخلية الهادي مجدوب أين إسناد للشّهيد رتبتين شرفتين (من رتبة ملازم إلى رتبة نقيب)، كما أذن بالإحاطة الاجتماعيّة لعائلته ومتابعة أوضاعها الماديّة والمعنويّة.
ومن جهته ، تعهد رئيس الحكومة يوسف الشاهد ، امام الله وأمام التونسيين، بمحاسبة المسؤولين على هذه الجريمة النكراء. وتسليط أشد العقوبات عليهم. تحيا تونس. والمجد للشهداء''.
هذا وأفادت وزارة الدخلية في بلاغ لها ، أمس الأحد 25 جوان 2017، أنه تم إلقاء القبض على مشتبه به رابع مورّط بصفة  مباشرة في حرق السّيارة الأمنيّة الإداريّة بمعتمديّة بئر الحفي، والذي اكّد أثناء التّحقيق معه ما جاء من اعترافات على لسان المظنون فيهم الثّلاثة الذين تم ايقافهم.
nessma

مواضيع ذات صلة