قراصنة يخترقون البريد الإلكتروني للسفير الإماراتي بواشنطن، وهذا أهم ما كشفوا عنه حتى الآن !

بدأت مجموعة قراصنة تُطلِق على نفسها اسم "GlobalLeaks" في نشر رسائل بريد إلكترونية، عثروا عليها بعد قرصنة البريد الخاص بالسفير الإماراتي في الولايات المتحدة الأميركية، يوسف العُتيبة، وهو الرجل الذي لعب دوراً كبيراً في تعزيز التحالف الأميركي مع الإمارات في الحرب على تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)
وتواصل المُخترِقون مع موقع "ذا دايلي بيست" الأميركي هذا الأسبوع، ليعرضوا عينة من الرسائل التي ادَّعوا أنَّها تُظهِر "كيف استخدمت دولةٌ صغيرة غنية جماعات الضغط للإضرار بالمصالح والحلفاء الأميركيين".
وقالوا وفقاً لما ذكرع موقع "ذا ديلي بيست" الجمعة 2 يونيو/حزيران 2017 إنَّ التسريبات "تكشف كيف جرى استخدام ملايين الدولارات للإضرار بسمعة حلفاء أميركيين والتسبُّب في إحداث تغيير في السياسة".
وأشار القراصنة إلى أنهم يعتزمون نشر المواد التي بحوزتهم، اليوم السبت 3 يونيو/حزيران 2017.
والعينة التي وصلت إلى موقع "ذا ديلي بيست" تضمنت 55 صفحة من وثائق يبدو أنَّها قد طُبِعَت وصُوِّرت باستخدام كاميرا رقمية. وادَّعى المسؤولون عن التسريبات أنَّهم حصلوا على الوثائق عن طريق جماعة ضغط مهتمة بالتبليغ عن الفساد وما شابه، موجودة في العاصمة واشنطن وحصلت على أموال.
HUFFPOST ARABIC


مواضيع ذات صلة