أوّل تحرّك رسمي بعد تداول الصور الصادمة لطفلة تونسية قامت إمرأة بشتغيلها كمعينة منزلية .. التفاصيل !

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي صورا لطفلة تونسية تعمل كمعينة منزلية و تقوم بحمل مشتريات في احدى الفضاءات التجارية رفقة امرأة يبدو و أنها مشغلتها. وقال المندوب العام لحماية الطفولة، مهيار حمادي في تصريح اليوم لإذاعة جوهرة أف أم إنه تم التحرّك الفوري بالتعاون مع المصالح الامنية التابعة للإدارة الفرعية للوقاية الاجتماعية للشرطة العدلية لتحديد هوية المشغلة و الطفلة المستغلة في العمل المنزلي وأضاف أن القانون التونسي يمنع تشغيل الأطفال، خاصة وأن الفتاة المذكورة يتراوح عمرها بين 10 و 12 سنة، كما أن استغلالها في العمل المنزلي فيه حرمان من التمتع بحقها في الدراسة و سوء معاملة وأوضح أنه سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة سواء إمكانية إعادة الطفلة للعيش مع عائلتها مع النظر في وضعها الاجتماعي و ربما التتبع الجزائي لعائلتها، مشيرا إلى أن قانون الاتجار بالأشخاص يجرّم مثل هذه الممارسات ويشدّد على تتبّع كل الوسطاء و السماسرة الذين يتدخلون لتشغيل الفتيات القاصرات و استقطابهم من المناطق الداخلية.

مواضيع ذات صلة