شاب تونسي علق في الحدود بين ساحل العاج وغانا يسمح له بالعبور لأنه من احباء الترجي !

قال الشاب التونسي ادم ياسين انه كان بصدد التنقل من ساحل العاج الى غانا، وفي الطريق تعرض الى عدة تعطيلات الامر الذي جعله يصل الى الحدود بين ساحل العاج وغانا متأخرا   حيث  قيامت شرطة الحدود الغانية بأغلاق الحدود.
واضاف الشاب التونسي في تدونة نشرها على موقع فايس بوك ان شرطة الحدود ابلغته انه تم اغلاق الحدود وانه ليس بإمكانه العبور الا يوم الغد،   ورغم محاولاته العديدة الا انهم تشبثوا بموقفهم ورفضوا السماح  له بالعبور.
وقال ادم ياسين انه شرع تجهيز خيمته لقضاء الليلة في الحدود، لكنه عاود الاحتكاك بحرس الحدود في محاول اخيرة منه لإقناعهم بالسماح له بالعبور،  فطلب منه احد اعوان الامن ان يسلمه جواز السفر .
واضاف ادم ياسين ان عوون الامن وبعد ان عرف انه تونسي الجنسية قال له عندكم منتخب  جيد وفريق تونسي اسمه الترجي الرياضي وفيه حارس جيد اسمه شكري الواعر، فرد عليه ياسين بانه ىمن احباء الترجي الرياضي ليتطور النقاش بينهما حول كرة القدم.
وقال ادم ياسين انه عندما فهم ان عون الامن من احباء الترجي الرياضي شدد على انه من احباء هذا الفريق وانه صديق لشكري الواعر،  فما كان من عون الامن الا ان سمح له بعبور الحدود بعد انتهاء وقت العمل بشكل استثنائي.

مواضيع ذات صلة