هذه قصة ابنة الطبيب التي عثر عليها وهي تعيش في اسطبل للحيوانات منذ اكثر من 20 سنة

داهمت قوات الحرس الوطني صباح اليوم  اسطبل في منطقة الشراردة في ولاية القيروان اثر بلاغ تقدم به مواطن فعثرت على فتاة    في عقدها الرابع عارية  وتسكن مع الحيوانات  وفي حالة يرثى لها   ، وقد بين ان الاسطبل على ملك  جدتها وان ولادها طبيب ورئيس قسم بأحد مستشفيات العاصمة
وبينت المعلومات الاولية التي توصل اليها التحقيق الذي انجزته المندوبية الجهوية للاسرة والطفولة بالقيروان  بان الفتاة تعاني من تخلف ذهني منذ ولادتها وبعد سنوات من ولادتها انفصل بوالدها عن والدتها،  وقام اثر ذلك بتسليم ها الى جدتها المسنة، لتقيم منذ تلك الفترة في الاسطبل مع الحيوانات
هذا وقد تم نقل الفتاة  مساء اليوم الى مستشفى الرازي وفتح تحقيق لتحديد المسؤوليات خاصة وان ما تعرضت له يعتبر انتهاك لحقوق الانسان.
الصورة للفتاة اثناء نقلها الى مستشفى الرازي.
tunivisions

مواضيع ذات صلة