رئيس الجمهورية ينعى المفكر الراحل محمد الطالبي

أعرب رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، في برقية نعي لفقيد الأسرة الجامعية والثقافية في تونس والعالم الإسلامي، محمد الطالبي، عن بالغ تأثره لرحيل هذا "المفكّر الحر والمجتهد المجدّد والمصلح الجريء، والمناضل الوطني الصلب من أجل الحريّة والإنسانيّة".
وأكد قايد السبسي في برقيته، التي نشرت اليوم الإثنين، على الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية، أن الاستاذ الراحل محمد الطالبي، "كان يمثل أحد أعمدة الفكر في تونس، وتتلمذت على يديه أجيال تلو أجيال، ولم تثنه في الدفاع عن دينه وعلمه وشعبه وأفكاره، لومة لائم ولا شوكة حاكم"، متمنيا أن يرزق أهله وذويه وكامل الاسرة الجامعيّة والثقافية، جميل الصبر والسلوان.
 يذكر أن الفقيد محمد الطالبي، وافته المنية في حدود الساعة الثانية بعد منتصف الليل من اليوم الإثنين، في منزله الكائن بجهة باردو، بعد أن غادر احدى مصحات العاصمة، عن سن يناهز 96 عاما. 
وللمفكر الفقيد عديد المؤلفات من أهمها : "دليل المسلم القرآني" و"قضية الحقيقة" و"ليطمئن قلبي" و"عيال الله" و"أمة الوسط" و"الدولة الأغلبية" وغيرها.

مواضيع ذات صلة